2019/11/18 1:57:12 مساءً
أخبار عاجلة
الرئيسية / جامع الإمام الصادق"ع" / خطبة عيد الفطر المبارك لعام 1435هـ

خطبة عيد الفطر المبارك لعام 1435هـ

ينابيع الجفر – اللجنة الإعلامية بالجامع

خطبة عيد الفطر المبارك  لعام 1435هـ

لسماحة الشيخ أحمد حجي الخليفة إمام وخطيب جامع الإمام الصادق (ع) بالجفر

(اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ ، وَاَمينِكَ ، وَصَفِيِّكَ ، وَحَبيبِكَ ، وَخِيَرَتِكَ مَنْ خَلْقِكَ ، وَحافِظِ سِرِّكَ ، وَمُبَلِّغِ رِسالاتِكَ ، أَفْضَلَ وَأَحْسَنَ ، وَأَجْمَلَ وَأَكْمَلَ ، وَأَزْكى وَأَنْمى ، وَأَطْيَبَ وَأَطْهَرَ ، وَأَسْنى وَأَكْثَرَ ، ما صَلَّيْتَ وَبارَكْتَ وَتَرَحَّمْتَ ، وَتَحَنَّنْتَ وَسَلَّمْتَ ، عَلى أَحَد مِن عِبادِكَ وَأنْبِيائِكَ وَرُسُلِكَ وَصِفْوَتِكَ ، وَأَهْلِ الْكَرامَةِ عَلَيْكَ مِن خَلْقِكَ..)

          الالتزام بالجانب الأخلاقي في التعامل مع الناس عموماً أمر لا يختلف في وجوبه وأهميته وفضله أحد ،ومن هنا  تبرز أهمية معرفة فن التعامل مع الآخرين والتعايش الإيجابي معهم في المجتمع  ، مع العلم أن طريقة التعامل فن وأسلوب ولها أحكام وآداب يجب مراعاتها ، ومن هذا المنطلق تناول سماحة الشيخ موضوعه في عدة محاور:

المحور الأول/ إصلاح سلوك الآخرين:

  ((  ورد في الحديث الشريف (( المؤمن مرآة المؤمن     

       هذا الحديث وأمثاله مهم جداً في العلاقة بين المؤمنين، وهو عظيم المعاني، كثير الدلالات، ينطوي على معانٍ تربوية نحن في أمس الحاجة إليها ، انصح أخاك بينك وبينه، من دون فضيحة، من دون تهويل، من دون مبالغة، ومن دون تشهير، المرآة تعكس العيوب بصمت، فكن كهذه المرآة، لذلك ينبغي اهداء العيوب وبيانها بالطريقة الحسنة واللينة ، ونرى ذلك في قوله تعالى ﴿اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى (43) فَقُولَا لَهُ قَوْلاً لَيِّناً لَعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى) (44

وفي وصية أمير المؤمنين لأبنه الإمام الحسن عليهما السلام ” يا بني احبب لغيرك ما تحب لنفسك واكره له ما تكره لها)

المحور الثاني/ عدم تتبع عثرات المؤمنين والستر عليهم:

قال الله تبارك وتعالى: (وَيْلٌ لِّكُلِّ هُمَزَةٍ لُّمَزَةٍ )  

         من الأمراض الأخلاقية الكبيرة التي يصاب بها بعض الناس تتبع عيوب الآخرين؛ فالتركيز على عيوب الآخرين بقصد الإصلاح وإظهار النقص لديهم عيب، بل من أكبر العيوب، مع أنّ النية سليمة، لذلك يجب المزج بين العمل والنية، النية لابد أن تكون صالحة، والعمل لابد أن يكون صالحاً، ولا يكفي أن تكون نية الإنسان صالحة وعمله يؤدي إلى إيذاء الناس وتركيز العيوب في شخصيتهم.

وفي الحديث الشريف ” من ستر اخاه في الدنيا ستر الله عليه يوم القيامة”

وفي حديث للإمام الصادق عليه السلام ” من تتبع عثرات غيره تتبع الله عثراته وفضحه في بيته”

المحور الثالث/الدفاع عن الأخ المؤمن:

ورد في الروايات الشريفة أنّ المستمع للغيبة يجب أن يتحرك من موقع الدفاع عن أخيه المؤمن  

وفي حديث عن النبي الأكرم(صلى الله عليه وآله) يقول: «مَنْ أُغتِيبَ عِندَهُ أَخُوهُ المُسلِمُ فاستَطاعَ نَصرَهُ وَلَم يَنصُرهُ خَذَلَهُ اللهُ فِي الدُّنيـا والآخِرة”ِ

وعن أبي جعفر (عليه السلام) قال: من اغتيب عنده أخوه المؤمن فنصره وأعانه نصره الله وأعانه في الدنيا والآخرة، ومن لم ينصره ولم يعنه ولم يدفع عنه وهو يقدر على نصرته وعونه إلا حقره الله  في الدنيا والآخرة.

       ولذلك يجب على المؤمن الدفاع عن اخيه المؤمن في غيبته ، و أنَّ للمؤمن حرمة عظيمة جعلها الله تعالى له كرامة لإيمانه.

وقال تعالى في سورة الأحزاب ” والذينَ يُؤذُونَ المُؤمِنينَ والمُؤمِناتِ بِغَيرِ ما أكْتَسَبُوا فَقَد إحتَمَلوا بُهْتاناً وإثماً مبينا”

المحور الرابع / أصالة الصحة”

          إن من أبرز مظاهر الرحمة الإلهية التي أمرنا بها الإسلام هو التعامل بحسن الظاهر وحمل أمور المؤمن على الأحسن وعلى الصحة وعدم التشكيك بها لما في ذلك من إذكاءً للمودة وزرع بذور الثقة والتآلف بين الناس، ولذلك حرّمت الشريعة التنقيب عمّا وراء الظاهر والدخول إلى بواطن الأمور وخفاياها والتفتيش عن عورات المؤمنين وعثراتهم معتبرةً ذلك من أنواع هتك لرمة الؤمن والتدخل في الشؤون الخاصة والشخصية للإنسان التي تهدد المجتمع من داخله وتقضي على لحمته الاجتماعيه وتماسكه.

    لذلك يجب حمل فعل المؤمن على الصحة ،وعدم حمل فعل المؤمن على الفساد وجاء في الحديث الشريف “لاَ تَظُنَّنَّ بِكَلِمَةٍ خَرَجَتْ مِنْ أَحَدٍ سَوءاً، وَأَنْتَ تَجِدُ لَهَا فِي الْخَيْرِ مُحْتَمَلا”.ً

     و مما جاء من الآيات والروايات في منزلة المؤمن يعرف أن الشارع اهتم بنحو بالغ بشأن المؤمن وشرفه، حتى كانت حرمته أعلى من كل الحرمات، وهتك حرمته من كبائر الذنوب وبمنزلة سفك دمه.

والحمد لله رب العالمين

الشيخ أحمد حجي الخليفة

جامع الإمام الصادق (ع) بمدينة الجفر

خطبة عيد الفطر لعام 1/10/1435هـ

شاهد أيضاً

استشاري جراحة العيون الدكتور أحمد الخواجة، محاضرًا بجامع الصادق عليه السلام بالجفر

ينابيع الجفر- جامع الإمام الصادق عليه السلام قدم الدكتور الاستشاري أحمد الخواجة محاضرة صحية توعوية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *